من اجمل ما غنت فايزة احمد

الموضوع في 'احـدث الاغـانـي العربيـة' بواسطة DreaM G!rl, بتاريخ ‏27 نوفمبر 2009.

  1. DreaM G!rl

    DreaM G!rl مشرفة سابقة User Mixawy

    ولدت فايزة أحمد عام 1930 في صيدا بلبنان من أب سوري وأم لبنانية، عاشت طفولتها في دمشق، بدأت حياتها الفنية وهي في السادسة من عُمرها حيث كانت تقلد أصوات وأغنيات أسمهان وليلي مراد، وكانت والدتها التي انفصلت عن أبيها في هذه السن المبكرة لفايزة أحمد ـ تشجعها وأحضرت لها والدتها مدرساً لتعليمها الموسيقي وهي في الحادية عشرة من عمرها.. قررت فايزة في هذه السن المبكرة احتراف الغناء وتقدمت للإذاعة اللبنانية لاعتماد صوتها كمطربة، حيث كان رئيس اللجنة آنذاك «محيي الدين سلام» والد المطربة نجاح سلام، ومن ثم نجحت فايزة وجاء لها خطاب من الإذاعة اللبنانية باعتمادها كمطربة وتكليف الموسيقي اللبناني عمر النعامي بعمل ألحان لها اولذي تزوجها فيما بعد وهي في الثالثة عشرة من عمرها، وبعد أن أنجبت منه ابنتها الكبري «فريال» لم يدم الزواج طويلاً وانفصلا، وسافرت بعدها إلي دمشق.

    قدمت فايزة أحمد لإذاعة دمشق ليتم اعتمادها مرة أخري ولكن كان حكم اللجنة أن صوتها غير صالح للغناء.. فانتقلت إلي حلب بعد أن أصابها الإحباط.. وعُرض عليها الغناء هناك فقبلت وغنت في عدة حفلات سجلتها إذاعة حلب حتي ذاع صيتها ووصل إلي دمشق وإذا بمدير إذاعة دمشق يرسل لها برقية بالحضور فوراً وأمام اللجنة التي خذلتها فيما قبل قررت اللجنة نفسها أن فايزة أحمد مطربة درجة أولي، وغنت في بداية الأمر ضمن كورس إذاعة دمشق ثم بدأت تغني منفردفي أواخر الأربعينيات وبداية الخمسينيات.

    في عام 1954 هبطت فايزة أحمد أرض هليوود الشرق «مصر» حيث تم اعتمادها في الإذاعة المصرية علي الفور، وتبناها فنياً الملحن محمد الموجي وجاءت أولي أغنياتها باللهجة المصرية وأول إنتاجها في مصر بلحن «أنا قلبي إليك ميال» ثم توالت الأعمال بين محمد الموجي وفايزة أحمد حتي آخر حياتها ونذكر من هذه الأعمال: «غلطة واحدة، حبيبي واحشني، حيران، يامه القمر ع الباب، قلبي عليك يا خي، تمر حنة.. وغيرها»، ثم لحن لها العديد من ملحني الوطن العربي أبرزهم موسيقار الأجيال محمد عبدالوهاب حيث شدا صوتها بألحانه في «ست الحبايب، تهجرني بحكاية، حمال الأسية.. وغيرها».


    في الستينيات أقبلت السينما علي فايزة أحمد بعد نجاحها في عالم الغناء ورغم أنها لم تكن جميلة الملامح، ولم يكن وزنها يزيد علي 45 كيلو جراما إلا أنها شاركت في بطولة ستة أفلام هي: (تمر حنة) مع نعيمة عاكف إخراج حسين فوزي، و(بنت الشاطيء) مع محمد فوزي من إخراج حسين فوزي، و(المليونير الفقير) و(إمسك حرامي) مع إسماعيل ياسين ومن إخراج فطين عبدالوهاب، و(أنا وبناتي) مع زكي رستم من إخراج حسين حلمي المهندس وأخيراً فيلم «منتهي الفرح» من إخراج محمد سالم.

    سجلت الفنانة فايزة أحمد ما يزيد علي 320 أغنية لإذاعة القاهرة إلي جانب 80 أغنية في التليفزيون، وستة أفلام سينمائية وبطولة أوبريت «مصر بلدنا» علي مسرح البالون في السبعينيات من ألحان محمد سلطان، وعمل إذاعي غنائي علي حلقات هو «خضرة الشريفة» ألحان سلطان أيضاً، إلي جانب العديد من الاسطوانات وشرائط الكاسيت التي حملت أجمل أغانيها.... وكان اخر ما غنت على المسرح اغنية مش كتير على قلبي من الحان سيد مكاوي قبل رحيلها بشهور و سجلت للاذاعة لا ياروح قلبي وكات اخر الحان الموسيقار رياض السنباطي وتشاء ارادة الله ان يموت اصحاب الاغنية الثلاثة الملحن والشاعر حسين السيد والمطربة فايزة احمد قبل اكتمال الاغنية ......

    اشتهرت فايزة أحمد عن طريق عدة أغنيات لا تزال الأسماع تذكرها لها .. و أهمها ( يا غالي عليا يا حبيبي يا اخويا - أنا قلبي اليك ميال - يا أمه القمر عالباب - ست الحبايب - بيت العز
    ولدت فايزة أحمد عام 1930 في صيدا بلبنان من أب سوري وأم لبنانية، عاشت طفولتها في دمشق، بدأت حياتها الفنية وهي في السادسة من عُمرها حيث كانت تقلد أصوات وأغنيات أسمهان وليلي مراد، وكانت والدتها التي انفصلت عن أبيها في هذه السن المبكرة لفايزة أحمد ـ تشجعها وأحضرت لها والدتها مدرساً لتعليمها الموسيقي وهي في الحادية عشرة من عمرها.. قررت فايزة في هذه السن المبكرة احتراف الغناء وتقدمت للإذاعة اللبنانية لاعتماد صوتها كمطربة، حيث كان رئيس اللجنة آنذاك «محيي الدين سلام» والد المطربة نجاح سلام، ومن ثم نجحت فايزة وجاء لها خطاب من الإذاعة اللبنانية باعتمادها كمطربة وتكليف الموسيقي اللبناني عمر النعامي بعمل ألحان لها اولذي تزوجها فيما بعد وهي في الثالثة عشرة من عمرها، وبعد أن أنجبت منه ابنتها الكبري «فريال» لم يدم الزواج طويلاً وانفصلا، وسافرت بعدها إلي دمشق.

    تقدمت فايزة أحمد لإذاعة دمشق ليتم اعتمادها مرة أخري ولكن كان حكم اللجنة أن صوتها غير صالح للغناء.. فانتقلت إلي حلب بعد أن أصابها الإحباط.. وعُرض عليها الغناء هناك فقبلت وغنت في عدة حفلات سجلتها إذاعة حلب حتي ذاع صيتها ووصل إلي دمشق وإذا بمدير إذاعة دمشق يرسل لها برقية بالحضور فوراً وأمام اللجنة التي خذلتها فيما قبل قررت اللجنة نفسها أن فايزة أحمد مطربة درجة أولي، وغنت في بداية الأمر ضمن كورس إذاعة دمشق ثم بدأت تغني منفردة في ) ..

    لكنها استطاعت اثناء فترة غنائها لالحان زوجها الموسيقار محمد سلطان أن ترسخ تواجدها في عالم الغناء المصري…..
    فمنذ لقائهم الأول في لحن ( هاتوا الفل ) في اوائل الستينات .. توالت اعمالهما المشتركة المتعددة ما بين أغنيات شعبية مثل ( قاعد معاي - بالي معاك - أخد حبيبي ) و اغنيات قصيرة مثل ( دنيا جديدة - و على فين طريقنا - و تاريخ الهوى - احنا النهاردة ايه ) و لحن لها أيضا بعض الموشحات مثل ( العيون الكواحل - يا هلالا غاب عنا

    لكن كل هذا لم يكن ليشفع لفايزة أحمد لتتفوق على باقي المطربات .. فنجاة الصغيرة كانت تغني الأغنيات القصيرة المغرقة في الرومانسية .. و شادية اشتهرت بأنها أفضل من يغني الأغاني الخفيفة بادائها المرح .. و كان نجاح شادية في التمثيل السينمائي عاملا هاما أيضا في تفوقها على فايزة أحمد لدى الجمهور ..
    لكل تلك الاعتبارات .. كانت فايزة بحاجة الى أن تسلك طريقا آخر بعيدا عن شادية لتظهر خلاله تفوقها الصوتي !

    لذلك كانت أغاني فايزة أحمد الطويلة هي أكثر ما أكد مكانتها في عالم الغناء ..
    غنت فايزة أحمد العديد من الأغاني الطويلة .. أشهرها أغنية غريب يا زمان و أغنية و قدرت تهجر .. و أجملها أغنية نقطة الضعف و أغنية لقيتك فين !
    لحن لها اغلب اغانيها الطويلة زوجها محمد سلطان .. بينما لحن لها محمد عبد الوهاب بعض الأغاني أهمها أغنية و قدرت تهجر

    و اعتمدت فيها على كلمات أبرز مؤلفي الأغاني .. عبد الوهاب محمد و محمد حمزة و عمر بطيشة و عبد الرحيم منصور ..

    شاءت الظروف أن تجمع بين فايزة أحمد ومحمد سلطان في منزل الموسيقار الراحل فريد الأطرش ومنذ ذلك الحين جمعت بينهما قصة حب وفن كللها الزواج رغم أن فايزة أحمد كانت تكبر سلطان بعدة سنوات، واستمرت الرحلة بين فايزة وسلطان 17 عاماً وأول لحن جمع بينهما هو (رشوا الورد مع الياسمين) واستمرت حتي أغنية (أيوه تعبني هواك)، وأثمر زواجهما ولديهما التوأمين «طارق وعمرو»، ولكن في 22 مايو عام 1981 تم الطلاق بين قطبي الفن فايزة وسلطان وأقامت بعدها فايزة في فندق شيراتون ثلاثة أشهر، حتي تملكت شقة بشارع محمد مظهر بالزمالك.

    تزوجت فايزة بعد ذلك من الضابط عادل عبدالرحمن وعندما شاء القدر أن تمرض ساءت معاملته لها حتي أنها باعت سيارتها وأنفقت معظم أموالها بالمصارف لعلاج مرضها وكانت ترافقها في هذه الرحلة ابنتها «فريال» التي تزوجت من الملحن والمطرب «أحمد السنباطي» نجل الموسيقار رياض السنباطي.

    بعد أن تم الطلاق بين فايزة أحمد وزوجها الضابط عادت مرة أخري لأحضان وألحان سلطان لتختم حياتها مع من أحبت، ظلت فايزة أحمد تصارع المرض قرابة العام، وقد عرف كل من حولها أن حالتها لا أمل فيها وهي وحدها التي لم تعرف.

    فبعد رحلة علاجها في أمريكا عادت وأصرت علي تسجيل أغنية (لا يا روح قلبي أنا) ألحان رياض السنباطي وسجلت الأغنية وهي جالسة علي كرسي في استوديو 4 بالإذاعة علي مدي أسبوع كامل.

    وتدهورت حالتها الصحية والمالية أيضاً حتي راحت في غيبوبة في غرفة الإنعاش ودون أن يدري أحد انتقلت إلي رحمة الله في 21 سبتمبر 1983 بعدما منحت الجنسية المصرية


    [​IMG]

    [​IMG]

  2. Nour Mix

    Nour Mix CrazY..& V I P

    رد: من اجمل ما غنت فايزة احمد

    تسلمي يا قمر

مشاركة هذه الصفحة